قصة وفاة طفلة اردنية بالامارات ..   صراع الأخوة الأعدقاء في خدمة أجندات ى الأعداء   حقيقة وفاة سلفيستر ستالون   (عندما يتحدث المفكر د معروف البخيت) .. أد مصطفى محمد عيروط   ذات مشهد! .. احمد حسن الزعبي   مرضى السرطان يعتصمون امام الرئاسة ..فقدنا الثقة في النواب والحكومة   مدارس لم ينجح منها أحد في "التوجيهي"   الانتظار اصبح رفيقنا   آلية حساب معدل التوجيهي فصل أول شتوية 2018   مستشفى اليرموك يحتاج لأطباء إسعاف  
التاريخ : 20-10-2017
الوقـت   : 05:20am 

السوريون يبدعون في مصر بصناعة سيارة خيالية (صور)

الشعب نيوز -

 وكالات

ترك السوريون بصمتهم في غضون 6 سنوات منذ مجئيهم إلى مصر عقب الثورة السورية في 2011، في الصناعة والتجارة المصرية، وانتشروا في كل المحافظات وقدّموا خبراتهم فى كل المجالات.

ووفق ما نشر موقع "روسيا اليوم"، أصبح بعض الصناعيين السوريين شركاء مع المصريين فى كثير من الأنشطة التجارية، آخرها الشراكة التى تمت بالاتفاق بين مصريين وسوريين، وأسفرت عن صناعة أول سيارة صغيرة "توك توك" تعمل بالشحن الكهربائى.

تضمنت السيارة الجديدة تعديلاً لمثيله المنتشر في الشوارع المصرية، ليكون أكثر فائدة وأقل ضرراً كوسيلة مواصلات، وأهم مميزاته أنه لا يعمل بالبنزين بل بالكهرباء، ويشحن عن طريق بطارية تعمل طوال 10 ساعات، كما أنه مزود بأبواب أمامية وخلفية لضمان سلامة الركاب والسائق أثناء الرحلة، وظهرت السيارة بالفعل لأول مرة في شوارع منطقة 6 أكتوبر.

تتسع السيارة الجديدة لأربعة أشخاص بخلاف السائق، كما أنها مكيّفة بمروحتين من الأمام والخلف، وبكاميرا خلفية، حتى يتمكن السائق من رؤية الشارع خلفه.

استغرقت صناعة أول سيارة من هذا النوع شهرين من العمل المتواصل، منذ افتتاح الشركة، ويسعى مهندسو الشركة إلى تطويرها لتعمل بـ"الدينامو" بدلاً من الشحن الكهربائي، حتى يتمكن من العمل 24 ساعة متواصلة دون الحاجة إلى الشحن.

First

First




التعليقات

لا يوجد تعليقات على هذا الخبر
اضافة تعليق
الاسم
التعلق

تنويه

 • تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " الشعب نيوز " بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.