الحوار الأردني- الأردني ومناصب المجاملات .. د. شهاب المكاحله – واشنطن   233 متقاعدا برتبة وزير منذ 2001 مخصصاتهم الشهرية 578 ألف دينار   ابو رمان يطالب بالافراج عن معتقلي السلط..   ما بين التعديل والتبديل   السيرة الذاتية لمدير الأمن العام اللواء فاضل محمد الحمود   الفقيه: استودعكم الله الذي لا تضيع ودائعه   تنظيم الاتصالات تمنح 3 رخص مشغل بريد خاص   الشياب : "سنقود حراك في شمال المملكة والملقي في عالم اخر"   "Orange" الأردن تطرح عروضاً مطورة لمشتركي المنازل بأسعار منافسة    اشرف عبدالله الف مبروك الخطوبة  
التاريخ : 25-01-2018
الوقـت   : 03:34pm 

لهذه الأسباب.. تناول 5 حبات من الفطر يومياً

الشعب نيوز -

أثبتت دراسة أميركية جديدة أن تناول 5 حبات من الفطر يومياً قد تقي من أمراض القلب والسرطان ويساعد في توقف مسارات الخرف المدمرة، وذلك لاحتوائه اثنين من مضادات الأكسدة، التي نادراً ما يجمعهما أي مكون غذائي آخر.

فالفطر، بحسب ما أكده باحثون، "أغنى مصدر غذائي يجمع بين اثنين من مضادات الأكسدة التي تحارب الشيخوخة وتعزز الصحة، وهما: "الإرغوثيونين والجلوتاثيون"، يحاربان الجزيئات الضارة المرتبطة بالخرف وأشكال متعددة من السرطان وحتى أمراض القلب".

ولفت الباحث الرئيسي في الدراسة البروفسور روبرت بيلمان من جامعة ولاية بنسلفانيا إلى أن "الجسم حين يستخدم الأوكسجين يفرز جذوراً حرة كيميائية تقوم بالاقتران بالإلكترونات مسببة الضرر للخلايا والبروتينات والحمض النووي، لكن تجديد المواد المضادة للأكسدة في الجسم يمكن من تجنب هذه الأضرار".

كما أن خصائص الفطر المضادة للالتهابات تستخدم كأغذية وظيفية لمكافحة ارتفاع ضغط الدم وتعزيز نمو الأعصاب في الدماغ.

وبحسب الدراسة، فإن البورشيني البري المفضل في إيطاليا يحوي أكبر كميات من هذه المضادات مقارنة للأنواع الأكثر شيوعاً لكن رغم ذلك تبقى غنية بها أكثر من بقية الأطعمة.

أما طبخ الفطر فلا يؤثر في محتوياته، وحسب بيلمان، فإن الدليل على صحة الفرضية أن إيطاليا وفرنسا، حيث الاستهلاك الأكبر للفطر لديهما مستويات أقل من الخرف مقارنة بالولايات المتحدة.




التعليقات

لا يوجد تعليقات على هذا الخبر
اضافة تعليق
الاسم
التعلق

تنويه

 • تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " الشعب نيوز " بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.