الحوار الأردني- الأردني ومناصب المجاملات .. د. شهاب المكاحله – واشنطن   233 متقاعدا برتبة وزير منذ 2001 مخصصاتهم الشهرية 578 ألف دينار   ابو رمان يطالب بالافراج عن معتقلي السلط..   ما بين التعديل والتبديل   السيرة الذاتية لمدير الأمن العام اللواء فاضل محمد الحمود   الفقيه: استودعكم الله الذي لا تضيع ودائعه   تنظيم الاتصالات تمنح 3 رخص مشغل بريد خاص   الشياب : "سنقود حراك في شمال المملكة والملقي في عالم اخر"   "Orange" الأردن تطرح عروضاً مطورة لمشتركي المنازل بأسعار منافسة    اشرف عبدالله الف مبروك الخطوبة  
التاريخ : 12-02-2018
الوقـت   : 05:21pm 

الاميرة بسمة تشيد بقدرة المرأة الاردنية في الاعتماد على الذات الزرقاء

الشعب نيوز -

قدمت حملة البر والإحسان، التي ينفذها الصندوق الأردني الهاشمي للتنمية البشرية (جهد)، دعما لعدد من السيدات في محافظة الزرقاء لمساعدتهن على إقامة مشاريع إنتاجية منزلية.

وجاءت المساعدات في إطار جهود الصندوق الداعمة للأسرة والمرأة الأردنية وقضاياها، وتمكينها اقتصاديا وتحسين معيشتها وتعزيز دورها في المجتمع وتحقيق التنمية المجتمعية والاقتصادية.

وأشادت سمو الأميرة بسمة بنت طلال، رئيسة اللجنة العليا للحملة، خلال لقائها عددا من السيدات في جمعية خولة بنت الأزور لتمكين المرأة في الزرقاء، بقدرة المرأة الأردنية في الاعتماد على ذاتها وتحويل التحديات إلى فرص.

وأشارت سموها، خلال استماعها لقصص نجاح عدد من السيدات، إلى أهمية المشاريع المنزلية الصغيرة في مساعدة الأسر وإيجاد دخل ثابت لها، وضرورة تنويع هذه المشاريع، بما يمكن المرأة من إدارتها وتسويق إنتاجها، مشيدة بجهود الجمعية ودورها في خدمة المرأة والمجتمع المحلي.

وكانت رئيسة الجمعية عبير أبو اصليح عرضت لأهداف الجمعية التي تأست عام 2004 وبرامجها المستهدفة مساعدة الأسر العفيفة وتأهيل النساء والفتيات ليكن فاعلات في المجتمع عبر تمكينهن اقتصاديا، إضافة إلى تنفيذ مشروع لتعليم الأطفال وتقديم الدعم النفسي لهم بالتعاون مع منظمة الاغاثة الاولية الدولية الفرنسية.

First

First

First

First

First

First

First

First




التعليقات

لا يوجد تعليقات على هذا الخبر
اضافة تعليق
الاسم
التعلق

تنويه

 • تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " الشعب نيوز " بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.