بالوثيقة... وزارة العدل تحول مبالغ امانات الدعاوى التنفيذية والايجارات لأصحاب الحقوق في البنوك   أوووبا ع أوروووبا .. احمد حسن الزعبي   كاريكاتير عماد حجاج – عوني مطيع   رئيس قسم البصريات بـ "عمان الاهلية " يلقي محاضرات لإختصاصين بالسودان   نهاية رجل الدخان .. أد مصطفى محمد عيروط   غنيمات: كل من يثبت تورطه مع مطيع سيحاكم   سحب الحراسات الامنية من امام رؤساء الوزارات السابقين    شفيق عبيدات.. يكتب .. الاردنيون يرضون بالقليل ... ولكن   مسلماني رئيساً للنداء   كتلة "التاجر" تثمن الجهود الملكية في جلب المتهم مطيع  
التاريخ : 18-02-2018
الوقـت   : 11:12am 

فيديو لا يصدق… ساحر يقص طفلته بالنصف باستعمال كتابين!

الشعب نيوز -

تناقلت مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو مدهش يظهر فيه رجل وهو يقوم بحيلة فريدة، من خلال استخدام كتابين، لقص طفلته الصغيرة بالنصف.

وفي بداية الفيديو، تظهر الطفلة وهي تغط في النوم، قبل أن يبدأ والدها غاستن فلوم بتنفيذ خدعته السحرية، وقام بإدخال كتابين عبر بطنها، قبل أن يفصل الجزء السفلي من جسمها.

 

وأثار الفيديو موجة من الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث اعتبره البعض خدعة لا تصدق، وذهب فريق آخر إلى القول إن ما فعله الأب يبعث على الرعب والغضب، لكن أغلبية المشاهدين، أرادوا أن يعرفوا، كيف تمكن فلوم من فعل ذلك، بحسب صحيفة ميرور البريطانية.

ولم ترق الخدعة لبعض المشاهدين، حيق قال أحد المعلقين، إن استخدام الأطفال لمثل هذه العروض أمر غير مقبول، وأضافت معلقة أخرى “توقف عن مثل هذه الخدع، حيث يمكن أن يشاهدها بعض الأطفال، ويحاولون تطبيقها على أشقائهم الأصغر سناً، وسيقع اللوم عليك في ذلك”.

وقال مستخدم آخر لمواقع التواصل الاجتماعي “البعض على استعداد لفعل أي شيء لنيل بعض الشهرة على مواقع التواصل الاجتماعي، وعلى الرغم من أن الطفلة لم تصب بأي أذى، ولكن هل من الصواب فعل ذلك؟”.

 





التعليقات

لا يوجد تعليقات على هذا الخبر
اضافة تعليق
الاسم
التعلق

تنويه

 • تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " الشعب نيوز " بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.