مادبا ...اصابتان بتدهور دراجتين ناريتين في نزول حمامات ماعين   الرزاز: أطلب فرصة من الاردنيين لتطبيق كل ما تعهدت به الحكومة   “بخاف أفرح” لـ أنغام تكسر حاجز الـ2 مليون مشاهدة عبر “يوتيوب”   أن الأوان لاتخاذ قرارات وطنيه .. أد مصطفى محمد عيروط   طريقة تمرين البلانك بالخطوات - صور    طريقة عمل بروستد الدجاج بخليط الدجاج المقرمش من البيروتي   ذوو زوجة مقتولة يحرقون منزل زوجها بالشونة الجنوبية   راتب سائق بسلطة العقبة 1800 دينار    جامعة البترا تبحث مجالات توثيق التعاون مع جامعة كوينز بلفاست البريطانية   جامعة عمان الأهلية ترعى وتستضيف حفل تكريم جامعة "كوينز- بلفاست" لخريجيها من حملة "الدكتوراة" من مختلف الجامعات الأردنية  
التاريخ : 13-03-2018
الوقـت   : 10:52am 

أنا والاصلاح والفحوصات .. كامل النصيرات

الشعب نيوز -

كنتُ أكابر..تركتُ أية فحوصات لي خلف ظهري منذ سنتين وأكثر..أشعر أن جسمي لم يعد يحتمل كل ما يحدث معه؛ لذا قررتُ المغامرة و العودة إلى عالم الفحوصات المُقلق..ومعرفتي بالدكتور نزيه عبابنة في مستشفى الاسراء شجعني على حسم قراري ..أخذني من يدي إلى الدكتور محمد هلال أخصائي السكري وأخذني من يدي الأخرى إلى الدكتور أحمد حسونة أخصائي القلب بعد أن ثبت أن ضغطي مرتفع لدرجة لا يمكن السكوت عنها..وبدأت بعدها مواجهتي مع نفسي: أنا خربان ..وعليّ بسرعة الإصلاح ..والاصلاح لن يكون حتى أقتنع تماماً بأن جسمي يواجه الخطر..وبعد الاقتناع لا بدّ أن أعمل على الإصلاح حتى تمشي الحياة ..
وظهرت نتائج الفحوصات ..مصيبة ..التراكمي للسكري(12) ..الكوليسترول مرتفع و الدهون الثلاثية كذلك ..والأدهى والأمر أن الذين دائما يتهمونني (بأنّ ما عندي دم) ثبت كذبهم فقد كانت النتيجة أن دمّي(18.9) يعني (اشي من الاخر)..!
كنتُ أهرب من أية فحوصات ومن أية عملية لاصلاحي لأن الدكاترة الذين أواجههم (كشريون) و(رسميون) وأنا أكره الكشرة والرسمية لأنها ضد الإصلاح أصلاً..ولكن بشاشة الدكتور نزيه عبابنة وتوليه أمري كسر الحاجز..رغم أن الدكتور محمد هلال فاجأني بحساب عدد سجائري طول حياتي التي تجاوزت ال المليون وربع سيجارة بمبلغ يصل الى (120) الف دينار..إلاّ هناك اهتمامات أخرى للدكتور فهو باحث إسلامي وله كتاب لم أجده للآن هو(ترتيب نزول سور القرآن الكريم) تجعلني أحبّ الطبيب المثقف ثقافة غير الثقافة الطبية ..وهذا ما وجدته أيضاً لدى الدكتور أحمد حسونة و الذي كان الكلام بيني وبينه عن الأمة وعن الإصلاح أكثر من كلامنا عن وضعي الصحي..!
بالمحصلة ..وعوداً على الإصلاح..الذي يريد أن يُصلح يجب أن تتوفر لديه النيّة الصادقة للإصلاح..ويجب أن يكون لديه تشخيص حقيقي للخلل..ويجب أن يعتمد على أطباء متخصصين في ذلك..ويجب أن يهدر دمه بيديه كما حدث معي حين وصلت قوة الدم عندي إلى مرحلة الخطر فصار لزاماً أن (يسحب) دماً ويكبّه..فما كان أمامي إلا ابن عمي الدكتور نائل النصيرات الذي تولّى بنفسه عمليه اصلاح دم ابن عمّه وما زال الإصلاح جارياً..!
ها أنا الآن في خضم الإصلاح. أرجو ألا يكون اصلاحاً على الطريقة العربية ..!
kamelnsirat@yahoo.com

للتواصل على الواتس أب (0799137048 )
#كامل_النصيرات




التعليقات

لا يوجد تعليقات على هذا الخبر
اضافة تعليق
الاسم
التعلق

تنويه

 • تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " الشعب نيوز " بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.