جامعة البترا تعزز إنجازاتها بحصولها على شهادة الاعتماد البريطاني (ASIC)   بالفيديو: سلمى حايك تشعل مواقع التواصل.. هكذا احتفلت بفوز منتخب المكسيك   شاهد.. أمل العوضي بملابس “مكشوفة” وتثير غضب متابعيها   زلة لسان “الرزاز” حول الدعم القطري للأردن   موظفو “دار الدواء” ينفذون اضراباً جزئيا للمطالبة بحقوق وظيفية   مصر أول المغادرين من كأس العالم 2018 بخسارتها اليوم امام روسيا   بث مباشر مشاهدة مباراة مصر وروسيا   بكالوريوس لتعلم اللغة العربية لغير الناطقين بها في " عمان العربية"   الرزاز: لا يجوز للوزير الذي يخدم شهرين ان يحصل على راتب تقاعدي   قرارات الرزاز "اعادة اعفاءات السرطان ولجنة التسعير وضريبة الهايبرد"  
التاريخ : 20-05-2018
الوقـت   : 12:34pm 

حكاية الباص 47 القدس - عمان .. فيديو

الشعب نيوز -
 رصد رائده الشلالفه -
 
اثار فيديو الباص 47 والذي كان يعمل على خط القدس - عمان موجة من الغبطة والتفاعل بين رواد مواقع التواصل، حيث وصلت عملية الشير-المشاركة الى نصف مليون مشاركة خلال الساعات الاولى على عرضه على موقع الـ "فيس بوك" .
الباص ذو الطراز 1947  تعود ملكيته لاحد اثرياء مدينة الخليل من عائلة البكري، أورثه لأبنه ، والذي استصدر تصريح دخول للباص، ليعبر به من ضفة النهر الغربية الى شرق النهر ومنها الى  عمّان .
،الباص الذي جاء الى عمان بمهمة تصوير  قبل عامين كان مليئا بالركاب القادمين من قرى فلسطين لتصوير مقاطع لفيلم فلسطيني يتناول فترة الاربعينيات اي ما قبل النكسة والنكبة، حيث قام فريق العمل بتصوير فقرات في مكتبة الطليعة المعروفة بمكتبة ابوحسين في بداية شارع الملك حسين شارع السلط قريبا من وسط البلد، وتحديدا في دخلة مطعم جبري، وهي اقدم المكتبات في عمان، الباص حمل لوحة تحمل اسم فلسطين ، فيما اشرت عبارات خط سيره (كويت/ بغداد/ عمان/ الشام/ بيروت/ القدس/ رام الله/ نابلس/ جنين) ، عندما كانت الحدود مفتوحة، وعندما لم يكن "سايكس بيكو" قد اعلن الخراب الراهن حاليا !!
اللافت في حكاية باص 47 انه يحمل ذات عدد السنوات التي مرت على نكبة فلسطين، وقد ظهر حليا في المقطع المرفق مدى سعادة المواطنين ممن خدمهم الحظ بمرور الباص على مقربة منهم خلال تواجدهم بمسار رحلته ، وقد شرعوا بالتقاط الصور مع الباص ومالكه، في حين لم يخفي كبار السن دمعة الحنين التي ترقرقت في الاحداق فيما هم يتابعون سيره.
اللافت في حكاية باص 47 انه يحمل ذات عدد السنوات التي مرت على نكبة فلسطين، وقد ظهر حليا في المقطع المرفق مدى سعادة المواطنين ممن خدمهم الحظ بمرور الباص على مقربة منهم خلال تواجدهم بمسار رحلته ، وقد شرعوا بالتقاط الصور مع الباص ومالكه، في حين لم يخفي كبار السن دمعة الحنين التي ترقرقت في الاحداق فيما هم يتابعون سيره.
 
 
 
  •  
  •  
  •  
  •  



التعليقات

لا يوجد تعليقات على هذا الخبر
اضافة تعليق
الاسم
التعلق

تنويه

 • تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " الشعب نيوز " بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.