الاجهزة الامنية تلقي القبض على والدي "لقيط البقعة"   "ستات بيوت" تعقد دورة تدريبية لتمكين المرأة في منصة "BIG"   معرض لتدوير الكتب الجامعية بجامعة البترا   طلبة "الإعلام" بجامعة البترا يتميزون في برنامج "القيادات الإعلامية العربية الشابة" في الإمارات   الحكومة تقرر العمل باصدار البطاقة الذكية حتى نهاية العام الجاري   50 رجل أعمال أردني يستقبلون وفدا سوريا عند معبر جابر   ذيابات: سأعبر إلى دمشق عبر معبر "نصيب" تطمينا للأردنيين   نجوم الفن يساندون أنغام في عزاء شقيقتها "غنوة" وطرد وسائل الإعلام   وفاة الفنان المصري أحمد عبد الوارث   سامسونج وإنجاز ينفذان مجموعة من البرامج الهادفة إلى تمكين الشباب  
التاريخ : 22-09-2018
الوقـت   : 06:10am 

بريطانيا.. “محمد” من أكثر الأسماء شيوعًا بين مواليد 2017

الشعب نيوز -

(الأناضول) 
جاء إسم “محمد” ضمن قائمة أكثر 10 أسماء شيوعًا بين المواليد الذكور في بريطانيا لعام 2017، حسبما نشر المركز الوطني للإحصاء، مساء الجمعة.

ومع الإحصائية المعلنة الجمعة، يصبح إسم “محمد” متقدمًا بـ20 مركزًا عمّا كان عليه في 2007، إذ دخل آنذاك ضمن قائمة الأسماء الـ 100 الأكثر شيوعًا.

وذكرت شبكة “سكاي نيوز” البريطانية (خاصة)، أن اسم “محمد”، كان يحتل المرتبة 38 بين أسماء المواليد الذكور في 2007، في حين وصل إلى المرتبة الـ10 في الإحصاء الأخير.

وتصدر اسم “أوليفر”، قائمة أكثر الأسماء شيوعا بين المواليد في بريطانيا لعام 2017، تلاه “هاري”، ثم “جورج”، و”نواه”، و”جاك”، و”جاكوب”، و”ليو”، و”أوسكار”، و”تشارلي”.

وتشير البيانات إلى أن المسلمين يشكلون حوالي 5 بالمئة من إجمالي سكان المملكة المتحدة (إجمالي 65.64 مليون نسمة).

وظهر اسم “محمد”، لأول مرة في قائمة أكثر 100 اسم شيوعا بين أسماء المواليد الذكور عام 1926، وظل حاضرا في القائمة منذ ذلك الحين، وفق صحيفة “ذا غارديان” البريطانية. 




التعليقات

لا يوجد تعليقات على هذا الخبر
اضافة تعليق
الاسم
التعلق

تنويه

 • تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " الشعب نيوز " بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.