عجلون .. تجدد إطلاق النار ورفض دعوات التهدئة   السيدة ميسي" تتحدّى على طريقة ليو.. مهارتها فاقت المنطق! (فيديو)   الوحدات يكشر عن أنيابه برباعية في مرمى الحسين إربد   اجراءات تصعيدية احتجاجا على فشل الحوار حول تعديل نظام الابنية بعمان   النائب قراقيش : لن نسمح لاحد بان يستقوي على الدولة ومؤسساتها   قرد يخطف طفلا ويرفض التخلي عنه (فيديو)   "المهندسين" تزور شركة البوتاس العربية (صور)   ديل بييرو يسخر من سطوة كريستيانو رونالدو   تمديد مهلة تصويب اوضاع المطبوعات الالكترونية   بعد خالد يوسف ياسمين الخطيب تسبب أزمة بين إعلامي مصري وزوجته.. والأخير: “منك لله “  
التاريخ : 10-10-2018
الوقـت   : 11:59am 

الحباشنة: "فرق المحروقات"سطو متعمّد على جيب المواطن

الشعب نيوز -
إعتبر النائب صداح الحباشنة، أن إدارج بند فرق اسعار المحروقات على فاتورة الكهرباء يعتبراً سطواً متعمداً على جيوب المواطنين. 
وقال الحباشنة في تصريحات صحفية، صباح الاربعاء، أن الشعب الأردني يتسائل عن مبررات فرض هذه الضريبة،غير ان حكومة الرزاز لا تبالي. دون أي رد من الحكومة. 
وبيّن أن الشعب مُحبط للغاية، واصفاً أن حكومة الرزاز خدعت النواب، وجاءت بقانون أكثر ضرراً على المواطن، من القانون الذي جاءت به حكومة هاني الملقي السابقة. 
وكشف النائب أن الحكومة إتخذت قرارها حول قانون الضريبة قبل بدأ المناقشات في المحافظات، واصفاً تجوال الوزراء في المحافظات لمناقشة القانون "بالتمثيلية" على الشعب. 
وعن مجلس النواب قال الحباشنة إن هذ المجلس لا يبلبي طموحات الشعب الاردني، مبيناً ان الثقة بين المجلس والشعب معدومة تماماً. 
وقال أن امام مجلس النواب فرصة تاريخية لرفض قانون الضريبة وقانون الجرائم الإلكترونية حتى يستعيد ثقته بالشارع. 
واضاف الحباشنة أنه آن الاوان لحل مجلس النواب، لانه ساهم في تمرير قوانين تتغول على جيب المواطن. 



التعليقات

لا يوجد تعليقات على هذا الخبر
اضافة تعليق
الاسم
التعلق

تنويه

 • تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " الشعب نيوز " بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.