الضريبة تدعو للاستفادة من إعفاء الغرامات   الحكومة تستجيب لـ 7 من مطالب سائقي التاكسي الاصفر   شجار وكلمات "نابية" بين سواريز وبيكيه.. وميسي يتفرّج   اطلالة جريئة.. اليسا تظهر بحمالة صدر وقميص أسود شفاف   بعد انفصالها عن شاب وعودتها لطليقها.. إعلاميّة مثيرة للجدل "مغرومة"   الأمن يخلي بيوت شعر في مادبا - صور   "واحة أيلة" تدعم الحملة الوطنية للبرنامج الأردني لسرطان الثدي في العقبة   الاوقاف توضح سبب رفع أذان الفجر في موعد صلاة الظهر   قسم التصميم الجرافيكي بجامعة البترا يكرم عميدة الكلية السابقة   البنك الإسلامي الأردني يساهم بدعم مؤتمر "تحديات واقع العمل وتطلعات المستقبل"  
التاريخ : 21-10-2018
الوقـت   : 05:53pm 

الفيصلي يخطف فوزا قاتلا من الصريح - فيديو

الشعب نيوز -

حقق الفيصلي فوزا قاتلا على حساب ضيفه الصريح 1-صفر في المباراة التي احتضنها ستاد عمان الدولي مساء الأحد ضمن الجولة 6 من بطولة دوري المناصير للمحترفين.
وسجل هدف الفيصلي الوحيد أنس الجبارات في الدقيقة 90.
وبهذا الفوز رفع الفيصلي رصيده النقطي إلى 10 نقاط وتقدم للمركز الثالث بفارق الأاهداف عن السلط الرابع بينما تجمد رصيد الصريح عند 3 نقاط بالمركز 11 وبفارق الأهداف عن فريق ذات راس صاحب المركز الأخير.

الفيصلي (1) الصريح (صفر)
كان الفيصلي الطرف الأفضل مع انطلاقة المباراة وهدد لاعبوه مرمى العثامنة بالعديد من الكرات التي كان أبرزها رأسية جوهان التي حادت عن المرمى وكاد نزاع أن يسجل في مرماه عن طريق الخطأ حينما حاول إبعاد الكرة برأسه لكنها مرت من فوق المرمى وسدد بهاء عبد الرحمن كرة قوية من موقف ثابت أنقذها خالد العثامنه بتألق.
مع مرور الوقت هدأ إيقاع اللعب مع بقاء الأفضلية زرقاء خصوصا بمنطقة العمليات من خلال تحركات إبراهيم دلدوم وبهاء عبد الرحمن ويوسف الرواشدة وخليل بني عطية واحمد العرسان وبتقدم الظهيرين إحسان حداد وسالم العجالين لكن تراجع دفاعات الصريح حالت دون وصول الكرة إلى رأس الحربة الوحيد جوهان لتغيب الفرص عن مرمى العثامنة.
في الجانب الآخر تراجع لاعبو الصريح نحو مناطهم الدفاعية وحاولوا تشكيل طوقا دفاعيا حول مرماهم لمنع الطلعات الهجومية للفيصلي من الوصول إلى مرمى العثامنة باستثناء الكرة العرضية التي أرسلها إحسان حداد والتي سددها يوسف الرواشدة برأسه ردها بطن العارضة.
مدرب الفيصلي زج بورقة يوسف أبو جلبوش بدلا من إبراهيم دلدوم في الدقائق الأخيرة من الشوط الأول في محاولة لتعزيز المقدمة ليواصل الفيصلي أفضليته الهجومية ومحاولاته المتكررة نحو مرمى خالد عثامنة والتي كان أبرزها حينما سدد احمد العرسان الكرة ساقطة نحو المرمى بعد خروج العثامنة لكن فهد دبابنة أبعد الكرة من امام المرمى الحالي ولتظل النتيجةعلى حالها حتى نهاية الشوط.

فوز قاتل
بدأ الفيصلي الحصة الثانية كسابقتها حيث كان العثامنة تحت الاختبار والذي بدوره تصدى لتسديدة احمد العرسان التي جاءت من أمام المرمى وحولها إلى ركنية ليرمي الأزرق بثقله الهجومي نحو المرمى ويهدد لاعبوه المرمى بالعديد من الكرات الخطيرة.
مع مرور الوقت هدأ إيقاع اللعب قليلا مع بقاء الأفضلية زرقاء بينما زج مدربه بورقه وسام صوالحة بدلا من جوهان في محاولة لتفعيل المنطقة الأمية فسدد يوسف الرواشدة كرة قوية مرت بجوار القائم وسدد يوسف أبو جلبوش كرة قوية حادت عن المرمى بقليل ليرد الصريح بتسديدة قوية لفهد جاسر مرت فوق مرمى معتز ياسين بقليل، مدرب الصريح بدوره زج بورقة مجدي العطار بدلا من معتز عبيدات في محاولة تعزيز منطقة العمليات طمعا بالتقدم نحو مرمى معتز ياسين ليتخلى لاعبوه عن دفاعاتهم وحاولوا تهديد مرمى معتز ياسين في أكثر من مناسبة.
في الدقائق الأخيرة زج مدرب الفيصلي بورقة مهدي علامة بدلا من أحمد العرسان لتعزيز المناطق الأمامية وتكثيف تواجد لاعبيه أمام مرمى خالد العثامنة الذي تكفل مع دفاعاته بإبعاد الكرات المتتالية أمام مرماه خصوصا الكرة التي أهدرها خليل بني عطية من أمام المرمى حينما فشل بوضعها بالشباك لتتابع طرقها بعيدا عن المرمى وتسديدة يوسف الرواشدة التي تألق العثامنة في إبعادها وسدد العجالين كرة قوية مرت فوق المرمى.
مر الوقت سريعا على الفيصلي وبطيئا على الصريح وسط محاولات زرقاء لكسر الطوق الدفاعي الذي فرضه لاعبو الصريح حول مرماهم قبل أن يطير أنس الجبارات لعرضية سالم العجالين ويسدد الكرة برأسه معلنا الهدف الأول للفيصلي في الدقيقة 90، بعد الهدف رمى لاعبوا الصريح بثقلهم الهجومي نحو مرمى معتز ياسين لتظل النتيجة على حالها حتى صافرة النهاية.
مثل الفيصلي: معتز ياسين، احسان حداد، براء مرعي، أنس الجبارات، سالم العجالين، بهاء عبد الرحمن، إبراهيم دلدوم، يوسف الرواشدة، خليل بني عطية، احمد عرسان، جوهان.
مثل الصريح: خالد العثامنة، فهد دبابنة، محمود نزاع، سالم الزيود، عاصم القضاه، معتز عبيدات، عمار بطاينة، محمد العكش، عبد الرؤوف الروابدة، محمود الشهابات، زكي أبو ليلى.




التعليقات

لا يوجد تعليقات على هذا الخبر
اضافة تعليق
الاسم
التعلق

تنويه

 • تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " الشعب نيوز " بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.