شركة التأمين العربية تعقد اجتماع هيئتها العادية – صور   مخالفات جديدة إلى "مكافحة الفساد" وإحالات للنائب العام   رئيس الوزراء في أراضي غرب عمان .. أد مصطفى محمد عيروط   المستشفى التخصصي يقيم مأدبة افطار للأيتام والفقراء في متحف الأطفال   الطراونة .. فتح ملف بيت مال المسلمين قبل العيد   تراجع شكاوى الإغتصاب في الأردن   موجة حارة تؤثر على المملكة الثلاثاء   حسني مبارك: صفقة القرن كلام "جرايد"   العرموطي يكشف سبب غضبه في احتفال حضره الملك   النقباء يقف خلف لاءات جلالة الملك الثلاث  
التاريخ : 11-11-2018
الوقـت   : 07:27pm 

إطلالة مثيرة وفستان قصير يفتح النار على نانسي عجرم (صور +فيديو)

الشعب نيوز -

 تلقت المطربة اللبنانية، نانسي عجرم، هجوما وانتقادات من جانب عدد من متابعيها، بسبب إطلالتها الأخيرة في حفلها الغنائي في الولايات المتحدة الأمريكية.

 

وشاركت نانسي عجرم عبر حسابها على “إنستغرام” فيديو تظهر فيه وهي ترقص على المسرح، ما عرضها لكم كبير من الانتقادات غير المتوقعة.

 

 

وانتقد جمهور نانسي عجرم إطلالتها، إذ أشاروا إلى أن فستانها قصير للغاية ولا يتناسب مع حملها، كما انتقد البعض رقصها وحركتها الزائدة على المسرح وأنها لا تراعي دخولها في أشهر الحمل الأخيرة، وأن حركتها الزائدة خطر عليها.

 

 

وكتبت إحدى المتابعات لنانسي على موقع الصور الشهير: “خللي بالك من البيبي”، بينما تساءل آخر: “ليش دائما تلبسين فساتين قصيرة، مو كل شي قصير حلو”، وكتب آخر: “غير موفقة في اختيار اللبس”.

 

وليست هذه هي المرة الأولى التي ترقص فيها نانسي عجرم وهي حامل في مولودتها، إذ سبق وأن رقصت على المسرح في حفل أحيته في العاصمة الفرنسية باريس في شهر أكتوبر/تشرين الأول.

 

ومن جانبها، لم تلتفت نانسي عجرم للانتقادات بسبب رقصها في حفلاتها وهي حامل، واكتفت بالتغريد عبر حسابها على “تويتر”: “نحنا وسهرانين، ما تسأل نحنا مين… بدنا نرقص، بدنا نغني، بدنا نبقى مبسوطين”.

 

وكانت نانسي عجرم قد أعلنت عن حملها الثالث من زوجها طبيب الأسنان اللبناني، فادي الهاشم، في شهر أغسطس/آب، بينما كشفت عن أنهما ينتظرا طفلة ثالثة في شهر أكتوبر/تشرين الأول.

 

 

 

First

First




التعليقات

  • ( 1 )
    معجب
    19-11-2018
    يهدك ما ازكاكي
اضافة تعليق
الاسم
التعلق

تنويه

 • تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " الشعب نيوز " بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.