مجددا .. الملك يتصدر الشخصيات الأكثر تأثيراً في استفتاء الجزيرة   كتلتا " التغيير والمستثمر " تنتظران الحسم في جمعية قطاع الإسكان   الشيطان يتقمص دور “الشبيح والازعر” ويهدد بمنشورات سرقها من اصحاب الاتاوات   دورة تدريبية في الطفيلة حول أنظمة الطاقة الشمسية   في ختام اعمال قمة Big by Orange الثانية المشاركون يؤكدون اهمية الشركات الناشئة في الاقتصاد ودورها في التشغيل التوصية بضرورة توافر البيانات واجراء دراسات دورية    برعاية د. ماهر الحوراني مندوبا عنه رئيس "عمان الاهلية"... مجموعة مدارس الجامعة تقيم فعاليات المؤتمر التربوي "كل معلم معلم لغة "   %25 الدفعة الأولى من أقساط ضريبة المسقفات   وفاة عامل وطن بحادث دهس في عين الباشا   بهدف تسليط الضوء على السياحة الداخلية منتجع رمادا البحر الميت يستضيف نشطاء مواقع التواصل الإجتماعي   صرف مستحقات دعم الخبز لمتقاعدي الضمان الأحد  
التاريخ : 05-12-2018
الوقـت   : 03:35am 

معناش؟ أد مصطفى محمد عيروط

الشعب نيوز -

في كتابي ربيع عربي ام خريف عربي الذي صدر عام ٢٠١٢ وقد نبهت وكتبت عن (ما يسمى الربيع العربي) ومخططات برنارد لويس والتي نشرتها مجلة كيفونيم عام ١٩٨٢ والصراع على الغاز في المنطقه ودور أكاديمية التغيير في خارج العالم العربي لتدريب الشباب على ما يسمى التغيير ورفعهم شعارات براقه تدغدغ عواطف الشباب خاصة كالبطاله والفقر ومحاربة الفساد وهي شعارات مستمده مما يسمى الثورة البرتقاليه في دوله شرقيه
(ارجوكم قراءة عن ذلك عبر الانترنت)
ولذلك علينا الحذر واخذ العبره مما حدث في دول ما يسمى الربيع العربي وعدم تلقي هذه الشعارات بطيبه و يتطلب منا جميعا تحصين الجبهه الداخليه وتوعية الشباب في الجامعات خاصة وتعزيز الانتماء للاردن وقيادتنا الهاشميه صمام الأمان وان يتعزز ذلك في النشاطات والندوات والمحاضرات في تعزيز الانتماء وتجذيره وان ترفع صور الأردن وقيادتنا الهاشميه التاريخيه بقيادة جلالة الملك عبد الله الثاني المعظم لأن جلالته صمام الأمان للوطن ورمز عزته وتقدمه وأمنه واستقراره ونمائه
وكلمة (معناش) هي مأخوذه من عبارات كانت تستخدم في الخارج لتثوير الناس ولهذا يتطلب من الجميع توعية الناس والشباب خاصة إلى مرجعية وخطورة هذه الشعارات البراقه والتي هدفها غير نقي
والحل الحذر وتحصين الجبهه الداخليه
فهذه بلدنا وما بنخون عهودها
حمى الله الأردن والشعب بقيادة جلالة الملك عبد الله الثاني المعظم
أد مصطفى محمد عيروط




التعليقات

لا يوجد تعليقات على هذا الخبر
اضافة تعليق
الاسم
التعلق

تنويه

 • تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " الشعب نيوز " بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.