مجلس الوزراء يقرّ مشروع قانون معدِّل لقانون الجرائم الإلكترونيّة  
    لأنك رجل قدمت اعتذار وما بعملها غير الرجال   6 أرقام قياسية خرج بها ميسي من ديربي كاتالونيا   أكبر مهباش في العالم في بلدة أم القطين   هذا من رفضناه وزيرا....مالك حداد كلنا فخر بك...   مجلس الوزراء يقرّ مشروع قانون معدِّل لقانون الجرائم الإلكترونيّة   الملكة: تأملنا أن تغير السوشال ميديا حالنا، إلا أن الحلول يجب أن تأتي منا والتغيير يجب أن يبدأ من داخلنا   20 عاما لسوري قتل زوجته اثناء قرائتها للقرآن عليه   عيد ميلاد محمد البواعنة   مخرج نرويجي يعقد محاضرة لطلبة البترا في أفلام "الأنيميشن" ضمن مهرجان كرامة   الرحاحلة: مكاتب الضمان في الطفيلة وعجلون وجرش قريبا إلى فروع  
التاريخ : 06-12-2018
الوقـت   : 05:45am 

الطراونة : مشكلة الأردن مش تحرش جنسي .. عيب استحوا علينا

الشعب نيوز -

تساءل النائب مصلح الطراونة منتقدا الاعلانات التي انتشرت أخيرا في شوارع المملكة حول التحرش الجنسي فقال : ما هي القصة ؟ ، أن مشكلة الأردن ليست مشكلة تحرش جنسي ، بل أن المشكلة أولئك الذين وراء الاعلان .

 


وأضاف الطراونة في منشور له في صفحته الشخصية على الفيسبوك : عيب استحوا علينا ..أخذتوا تمويل صحتين ..راح نسألكوا من وين جبتوها .
وختم الطراونة متسائلا : فيه مجال تسووا نفس الحملة لمكافحة الفساد والمفسدين وتوخذوا تمويل عليها ..فيه مجال تسووا نفس الدعاية للتكافل الاجتماعي .

 

شو قصة التحرش الجنسي اللي معبية البلد في الإعلانات ..عيب استحوا علينا ..أخذتوا تمويل صحتين ..راح نسألكوا من وين جبتوها ..بس مشكلة الأردن مش مشكلة تحرش جنسي ..مشكلة الأردن انتو جزء منها ومن يمثلكم : عن التمويل الأجنبي بسولف..فيه مجال تسووا نفس الحملة لمكافحة الفساد والمفسدين وتوخذوا تمويل عليها ..فيه مجال تسووا نفس الدعاية للتكافل الاجتماعي ؟




التعليقات

لا يوجد تعليقات على هذا الخبر
اضافة تعليق
الاسم
التعلق

تنويه

 • تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " الشعب نيوز " بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.