مدير عام دائرة ضريبة الدخل والمبيعات خلال محاضرة له في عمان الأهلية: تعديلات "الضريبة" شملت 10 بالمئة فقط من الأردنيين   الاتصالات السرية بين عمان وواشنطن .. ماهر ابو طير   منصة للإثارة .. عصام قضماني   تهدید صفقة القرن وجودي للأردن .. د. مروان المعشر   عروض مخجلة تحت القبة .. ! حسين الرواشدة   الغرايبة يزاود على النواب.. ويتجاوز الرئيس في نقل ابن وزارته ومنطقته الى الجمارك!   مقتل رجل وامرأة بعيارات نارية داخل منزل في خريبة السوق   شاهدوا.. نادين نسيب نجيم تحدث ضجة بفستانها عبر مواقع التواصل الاجتماعي   فساد قديم وجديد .. فارس الحباشنة   القبض على مروج مخدرات بحوزته 7 كغم بودرة حشيش بعمان  
التاريخ : 25-12-2018
الوقـت   : 08:58am 

حديث الدّهشة وغياب الحائط في " مائة مقطع ل صيف متوسطي مرُتبك " لفادي القاضي.

الشعب نيوز -

صدر حديثا عن دار هبه ناشرون وموزعون ديوان شعر مائة مقطع متوسطي مرُتبك للشاعر فادي القاضي.
الشعر طرح فلسفي حدّ العبث وإجهار بأوجاع حد الفردية. على حائط المبكى يكتب الشاعر فادي القاضي أو يفتح باب الفلسفة في اسئلة الوجود باب العبثية إذ يصل بنا حد الأنحراف بكل شيء بالحب حد التفكير في الجريمة وبالسكون حد الهلوسة وبالفن حد الجنون؛ باب الأوجاع الفردية في سرد حد الأنحراف إلى القصة.
وقد الهب سراج قراءتي لهذه النصوص الشعرية بالذات شهقات كننت أطلقها وانا أقرأ قاموسها اللغوي بما تصنعه من دهشة في الوصف جلها من اختيار الكاتب ان يفاجئني انا القارىء بإسناد العاقل إلى غير العاقل في تنويع مختلف واختيار مباغت. باب اللغة لا بد ان نتوقف عنده كثيرا في هذه النصوص الشعرية كنقطة ضوء كبرى في افق كتابته الشعرية:
" في اخر اليوم"
عقدتُ هُدنةً
ما بيني وبين
مشاعري؛
كلانا؛
ضائعين في اخر اليوم .
وإن كان عنوان ديوان الشعر مائة مقطع ل صيف متوسطي مرُتبك"
فإن هذا الديوان اعتبره لا يبني ايّ جدار للبكاء في كل الديوان كما تخيلناه من عنوانه وكما اوحى لنا العنوان بالبحث عنه داخل الديوان بل يبني جدار للعبث جدار للحب وجماليات الحياة جدار للذكريات للألم جدار للبحث عن السعادة جدار للمتعة جدار للأسئلة إلاّ البكاء.
فإن الكاتب يختلقه ليليق به العنوان الذي اختاره لا قتناص القرّاء : (عُقدةَ) :
حبيساً ؛
بين اول الأغنية
وآخرها؛
تائهاً
في تكرار لا ينتهي ؛
من دون ان اجدك.
وكتب فادي القاضي في مقدمة ديوانه:
في شهر اكتوبر/ تشرين اول من العام الحالي (٢٠١٨) نشرتُ كتاباً باللغة يحملُ اسم
One hundred poems for confused mediterranean summer
وتضمن الكتابُ " قصائد " باللغة الإنجليزية قمتُ تباعاً على إننستغرام ؛ في الفترة بين شهر اغسطس / آب إلى أوائل شهر اكتوبر / تشرين ثاني ؛ وقلتُ في مقدمة المؤلف لذلك الكتاب ؛ أو ربما انها قصائد قصيرةٌ كُتبت " عالماشي" ؛ تصفُ احداثاً قد وقعت ؛ أو ربما لم تقع في صيف (٢٠١٨) . وكانت فكرتي ؛ انني اردتُ إهداء اصدقائي كتاباً قصيراً ؛ سهل التصفح ؛ ولا يستنزف الكثير من الوقت لقراءته . إلا ان واقع الحال كانَ أن ذائقة اللغة ( إلانجليزية ) تختلفُ جذرياً عن ذائقة اللغة العربية ؛ وأدركتُ بعد مرور فترة قصيرة من الوقت ؛ ان اصدقائي يُفضلون قراءة كتابٍ باللغة العربية.
فادي القاضي هوُ كاتبُ ومتخصص في شؤون حقوق الإنسان والمجتمع المدني والإعلام في منطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا.




التعليقات

لا يوجد تعليقات على هذا الخبر
اضافة تعليق
الاسم
التعلق

تنويه

 • تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " الشعب نيوز " بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.