مدير عام دائرة ضريبة الدخل والمبيعات خلال محاضرة له في عمان الأهلية: تعديلات "الضريبة" شملت 10 بالمئة فقط من الأردنيين   الاتصالات السرية بين عمان وواشنطن .. ماهر ابو طير   منصة للإثارة .. عصام قضماني   تهدید صفقة القرن وجودي للأردن .. د. مروان المعشر   عروض مخجلة تحت القبة .. ! حسين الرواشدة   الغرايبة يزاود على النواب.. ويتجاوز الرئيس في نقل ابن وزارته ومنطقته الى الجمارك!   مقتل رجل وامرأة بعيارات نارية داخل منزل في خريبة السوق   شاهدوا.. نادين نسيب نجيم تحدث ضجة بفستانها عبر مواقع التواصل الاجتماعي   فساد قديم وجديد .. فارس الحباشنة   القبض على مروج مخدرات بحوزته 7 كغم بودرة حشيش بعمان  
التاريخ : 26-12-2018
الوقـت   : 06:31am 

الفيلم الهندي الضخم "Padmaavat" ملحمة أسطورية تروي قصّة الحب والسلطة

الشعب نيوز -

 

 

 

 

ثلاثة من كبار نجوم هم بولييود رانفير سينغ وديبيكا بادوكون وشاهيد كابور، يلتقون معاً في ملحمة أسطورية سينمائيّة تروي قصّة صراع على السلطة، وتنافس بين رجلين على قلب امرأة واحدة ضمن الفيلم الهندي الضخم "Padmaavat"، الذي يُعرض لأول مرّة على شاشة التلفزيون من خلال "MBC Bollywood".

يرتكز الفيلم المليء بالتشويق وصراعات الحب والسلطة، على الملحمة الشعرية التي كتبها الشاعر الصوفي مالك محمد جياسي في القرن السادس عشر والتي تحمل اسم (بادمافاتي). وهو يروي حكاية راني بادمافاتي (ديبيكا بادكون)، ملكة راجبوت صاحبة الجمال الشديد والسحر الأخاذ، والتي تزوجت من الأمير راتان سينغ (شاهيد كابور)، قبل أن يدخل حياتها في سياق الأحداث علاء الدين الخلجي (رانفير سينغ)، الذي سمع بجمالها، الأمر الذي دفعه للهجوم على مملكتها. فمن سيفوز بقلب الملكة؟

تجدر الإشارة إلى أن الفيلم تدور أحداثه في القرن السابع عشر، وقد بُني على أحداث أسطورية، ينفي أصحابها صلتها بتاريخ المنطقة أو الواقع، كما أنه أحد أعلى الأفلام كلفة في تاريخ السينما الهندية وأكثرها تحقيقاً للإيرادات عند عرضه في الصالات السينمائيّة في مطلع العام 2018.

 

 

 

 
 
 



First

First

First

First

First

First

First

First

First




التعليقات

لا يوجد تعليقات على هذا الخبر
اضافة تعليق
الاسم
التعلق

تنويه

 • تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " الشعب نيوز " بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.