شاهد.. نسرين طافش ترقص سامبا بفستان مثير!   مطالبات بكشف حجم استثمارات الضمان الاجتماعي في "البوليفارد" وقيمة الخسائر في مدخرات الاردنيين!   مؤسسات الاعلام الرسمي بلا مدراء .. العمري وقطيشات استقالا ونصير لم يجدد عقده فمن سيكون البديل ومتى ؟!   مؤتمر صحفي لاعلان نتائج التوجيهي الخميس   حملة أمنية على الدراجات النارية وضبط 26 دراجة   بالتعاون مع بنك الدم الأردني مستشفى العيون التخصصي ينظم حملة تبرع بالدم تحت عنوان "دمك حياة لغيرك"   حريق كبير في محل تجهيز ودهان مركبات عين الباشا - صور   الدغمي: ولا قانونية ولا بطيخ   النواب يرد مشروع قانون معدل لقانون اصول المحاكمات المدنية   اعتصام أمام النواب للمطالبة بتكفيل الحمود  
التاريخ : 12-02-2019
الوقـت   : 06:36am 

حبس سيدة الأعمال المصرية منى الغضبان بسبب الظهور في فيديو إباحي مع خالد يوسف‎

الشعب نيوز -

قررت النيابة العامة المصرية، حبس سيدة الأعمال منى الغضبان، أربعة أيام على ذمة التحقيق، بتهمة الظهور في فيديو جنسي مع البرلماني والمخرج المعروف خالد يوسف.

وكانت الغضبان قد صدر بحقها قرار ضبط وإحضار للنيابة، على خلفية التحقيقات الجارية في قضية ”الفيديوهات الإباحية“، التي تم توجيه الاتهامات فيها للفنانتين منى فاروق وشيما الحاج، واعتراف الأخيرتين على أن الشخص الذي كان موجودًا معهما هو خالد يوسف.

وكان قاضي المعارضات بمحكمة جنح مدينة نصر الكلية، قرر تجديد حبس الفنانتين منى فاروق وشيما الحاج المتهمتين بالظهور في الفيديو الإباحي الذي انتشر مؤخرًا على مواقع التواصل الاجتماعي بصحبة مخرج شهير15 يومًا على ذمة التحقيق.

وكشفت التحقيقات مع الفنانتين عن اعترافهما بالزواج من خالد يوسف عرفيًا، بالفترة التي تم فيها تصوير الفيديو.

وأوضحت المتهمتان أن الفيديو قديم، وأنهما لا تعلمان من نشره على المواقع، كما أكدتا على أنهما لم تكنا في حالة وعي كامل بسبب شرب الخمر.




التعليقات

لا يوجد تعليقات على هذا الخبر
اضافة تعليق
الاسم
التعلق

تنويه

 • تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " الشعب نيوز " بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.