فساد الرشاوى، فقط صغار الموظفين؟! فارس الحباشنة   سهير العلي لطوني خليفة :اعتز بمصطلح انني امرأة حديدية لان مسيرتي كانت شائكة   رسميا .. الفيفا يقرر مشاركة 32 منتخبا في مونديال قطر   دكتور اردني يتبرع بكليته لطفله ويتمكن من انقاذ حياته .. تفاصيل   بالصور والفيديو...ولي العهد يلتقي ناشطين بالعمل التطوعي في الكرك ويشاركهم الإفطار   كرنفال تمزيق الكتب واحراق الشهادات كتب د. عماد مفلح الحسبان   كويتية تهدي زوجها الأردني "فيراري" بيوم ميلاده   ماكدونالدز الأردن يفتح أبوابه للإفطارات الخيرية في شهر رمضان الكريم    جامعة عمان الأهلية عضواً مؤسساً في تحالف MIC والذي تقوده جامعة MIT الأميركية المصنفة بالمرتبة الأولى على العالم   العمل تحذر من خطر الإجهاد الحراري  
التاريخ : 18-02-2019
الوقـت   : 05:36am 

بعد تورطها في فيديوهات خالد يوسف.. نقابة المحامين تنقل قيد منى الغضبان وتدرس إسقاطه

الشعب نيوز -

اصدر سامح عاشور، نقيب المحامين المصريين، ورئيس اتحاد المحامين العرب، وبصفته رئيس لجنة القبول، في النقابة قرارًا بنقل منى سعيد الغضبان المحامية، التي تحمل كارنيه عضوية تحت رقم ٢٣٦٩٤٩ إلى جدول غير المشتغلين بعد تورطها في القضية المعروفة إعلاميًّا بـ“فيديوهات خالد يوسف الجنسية“.

وأكد النفيب في بيان عبر حسابه على فيس بوك نظر إسقاط قيد الغضبان نهائيًّا في جلسة مجلس النقابة العامة، التي تنعقد يوم الخميس الأول من مارس المقبل.

وأمر النقيب العام بضم مستندات تجديد القيد والتحقيق في ملابسات تجديدها مع جميع المسؤولين عن ذلك.

يأتي هذا بعدما افتقدت المذكورة شرط حسن السمعة من خلال التحقيقات التى تجريها النيابة العامة معها في مصر، في ما يتعلق بظهورها في فيديوهات جنسية مع المخرج الشهير خالد يوسف بحسب موقع ارم نيوز.

يُذكر أن الأجهزة الأمنية بوزارة الداخلية ألقت القبض على الممثلتين منى فاروق وشيما الحاج، بتهمة ارتكاب فعل فاضح، بعدما تداول نشطاء بمواقع التواصل الاجتماعي، فيديو إباحيًّا انتشر لهما أخيرًا مع شخص تردَّد أنه المخرج الشهير خالد يوسف، وتظهر فيه المتهمتان تؤديان حركات راقصة وهما عاريتين، ثم تم القبض على المحامية منى الغضبان، لتورطها في القضية ذاتها، وبعدها الراقصة كاميليا دياب




التعليقات

لا يوجد تعليقات على هذا الخبر
اضافة تعليق
الاسم
التعلق

تنويه

 • تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " الشعب نيوز " بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.