حقوق "عمان الاهلية " تعقد مؤتمرها العلمي حول الجوانب القانونية لجذب الاستثمار وتحقيق التنمية   الفرنسية EDAP Tms تكرم المستشفى التخصصي   أعراضٌ تشير الى نقص الماء في الجسم   ما هي "الأغذية" التي تسبب لكم "الحرقة"؟   ناسا تؤكد وجود الماء على سطح القمر   علماء يبتكرون "طعمًا" لقتل الأورام السرطانية   علامات تشير إلى حاجة الطفل لنظارات طبية   ما هي فوائد بذور البطيخ؟   عاجل: مقتل 10 عسكريين في مالي جراء هجوم مسلح   وثيقة سرية تكشف خطة ترامب لشطب خدمات "الاونروا" لتحسين فرص صفقة القرن  
التاريخ : 11-04-2019
الوقـت   : 05:53am 

وفاة الفنان المصري محمود الجندي

الشعب نيوز -

 توفي في ساعة مبكرة من اليوم الخميس الممثل المصري محمود الجندي عن 74 عاما بعد أزمة صحية قصيرة.

ونعاه عدد من الفنانين عبر وسائل التواصل الاجتماعي منهم صلاح عبد الله وأحمد السقا ومحمود البزاوي ورانيا يوسف، حسبما ذكرت رويترز.

ولد الجندي عام 1945 بمحافظة البحيرة في دلتا مصر والتحق بمدرسة الصنايع قسم النسيج لكن شغفه بالفن دفعه للانتساب إلى المعهد العالي للسينما.
بدأ مشواره بأدوار صغيرة في عدد من المسلسلات والسهرات التلفزيونية والمسرحيات إلى أن وقف في 1979 أمام فؤاد المهندس في مسرحية (إنها حقا عائلة محترمة) وبعدها ثبت أقدامه في عالم الفن.

وكانت انطلاقته القوية عام 1983 مع مسلسل (الشهد والدموع) تأليف أسامة أنور عكاشة وإخراج إسماعيل عبد الحافظ، والذي قدم فيه الجندي دوري الأب والابن.
قدم عشرات الأفلام منها (التوت والنبوت) و(ناجي العلي) و(حكايات الغريب) و(المرشد) و(اللعب مع الكبار) و(واحد من الناس).
وفي مجال الدراما التلفزيونية قدم مسلسلات (أنا وأنت وبابا في المشمش) و(رحلة السيد أبو العلا البشري) و(عصفور النار) و(حلم الجنوبي) و(حديث الصباح والمساء) و(الشارع الجديد) و(زيزينيا) و(التوأم) و(رمضان كريم) و(ظل الرئيس).
ومن مسرحياته (البرنسيسة) و(علشان خاطر عيونك) و(عائلة الفك المفترس) و(باللو)، وكان آخر عمل قدمه على المسرح (اضحك لما تموت) من تأليف لينين الرملي وإخراج عصام السيد.

 



التعليقات

لا يوجد تعليقات على هذا الخبر
اضافة تعليق
الاسم
التعلق

تنويه

 • تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " الشعب نيوز " بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.