رسالة من رئيس وأعضاء جمعية العهد والولاء الخيرية معان   اخلاء سبيل العجلوني والحموز بالكفالة   اعتصام الصحفيين اليوم الساعه العاشره مساءا امام مقر نقابه الصحفيين احتجاجا على توقيف الزميلين العجلوني والحموز   توقيف الزميلين العجلوني والحموز أسبوعا بعد شكوى من مدير الدرك   الطراونة يغادر مجلس النواب قبل وصول الرزاز متجنبا استقباله!   القبض على شخص حاول تهريب مليون وربع حبة مخدرة .. صور   في سابقة.. صلح مأدبا تستخدم "سكايب" في محاكمة مسنة تعرضت للضرب على يد خادمتها   "الصيادلة" تقرر المشاركة بإعتصام الاطباء و ترفض الإعتداء على العاملين في القطاع   4 اصابات في تدهور مركبة واشتعالها بشارع الأردن (صور)   "الصناعة والتجارة": هذا سبب ارتفاع الدواجن في رمضان  
التاريخ : 15-05-2019
الوقـت   : 10:19am 

عشائر الزعبي تؤكد دعمها لمواقف الملك صاحب الوصاية الهاشمية على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس

الشعب نيوز -

 أكدت قبيلة الزعبي دعمها لمواقف جلالة الملك عبدالله الثاني، صاحب الوصاية الهاشمية على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس ضد ما تتعرض له من أعمال تهويد خاصة المسجد الأقصى/الحرم القدسي الشريف.
جاء ذلك خلال مهرجان حاشد نظمه ابناء قبيلة الزعبي في المملكة بحضور وجهاء ونواب قبيلة الزعبي 
وقال المتحدثون إن مواقف جلالة الملك عبدالله الثاني ظلت على الدوام ثابتة وراسخة تجاه القدس والمقدسات، وتستمد صمودها من لحمة شعبها ووعيه لحجم المؤامرة التي تحاك ضد الأردن وفلسطين، مؤكدين أن الوصاية الهاشمية على المقدسات ستبقى عربية هاشمية وإلى الأبد.
وأشار المتحدثون إلى اهميه الحفاظ على نسيجنا الاجتماعي والتصدي لأي محاولات تستهدف أمن الأردن ووحدة ابنائه.
ودعوا إلى ضرورة الالتفاف خلف القيادة الهاشمية والأجهزة الأمنية والعسكرية في هذا الظرف الحساس من تاريخ البلد.
وأضافوا خلال المهرجان ، أن الأردن بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني سيبقى صخرة منيعة تتحطم عليها كافة المؤامرات التي تهدف للنيل منه.

وأكدت العشيرة الاعتزاز بمواقف جلالة الملك الثابتة تجاه القدس وفلسطين، مشددا أن الوصاية الهاشمية على المقدسات، هي خط أحمر لا يجوز لأي كان الاقتراب منها.

وأصدرت العشيرة في المهرجان الذي تبعه وليمة إفطار رمضانية في العاصمة عمان، بياناً جاء فيه:
تابع أبناء عشيرة الزعبي في مناطق المملكة الأردنية الهاشمية كافة بكل اهتمام وقلق التطورات الأخيرة التي أعلنتها الإدارة الأمريكية فيما يتعلق بمسيرة السلام، وتنصلها من التزاماتها بالتوصل إلى حل عادل وشامل للقضية الفلسطينية، لكن هذه الإدارة ومنذ استلامها زمام الإدارة الأمريكية انحازت بشكل سافر ومفرط لكيان الاحتلال، ولم يبدأ هذا الانحياز منذ إعلانها نقل السفارة الأمريكية إلى القدس، بل امتد لمراحل تاريخية متفاوتة.

في هذه المراحل كان الدور الهاشمي بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني في مقدمة المدافعين عن حقوق الشعب الفلسطيني التاريخية في تقرير المصير، إذ تمثل الدور الأردني الهاشمي في الحفاظ على المسجد الأقصى المبارك وحماية مقدساته وأعمارها وصيانتها منذ ثمانية عقود، وهو مستمر رغم الظروف السياسية الصعبة والمعقدة، بل امتد ليشمل المقدسات المسيحية أيضًا.

وفي الدور السياسي فقد أخذ جلالة الملك على عاتقه نقل معاناة الشعب الفلسطيني إلى العالم، وحث المجتمع الدولي على مساندته والوقوف إلى جانبه، وتعزيز صمود الشعب الفلسطيني وتحقيق تطلعاته لبناء دولته المستقلة.

إن أبناء عشيرة آل الزعبي يقفون صفًا واحدًا يؤكدون التفافهم حول القيادة الهاشمية مثمنين صمود الهاشميين بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني ودورهم في الدفاع عن القدس والمقدسات الإسلامية والمسيحية، مؤكدين أنهم سيبقون بصف المواقف التاريخية للأمة والوطن مهما كانت الضغوط، ومهما اشتدت الخطوب.

أبناء قبيلة الزعبي

عنهم: الهيئة الإدارية لديوان آل الزعبي

عمان في التاسع من رمضان 1440 الموافق الرابع عشر من أيار 2019.


 

 



التعليقات

لا يوجد تعليقات على هذا الخبر
اضافة تعليق
الاسم
التعلق

تنويه

 • تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " الشعب نيوز " بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.