رانيا يوسف تضرب من جديد... هكذا أطلت في مهرجان الجونة (صور)   شاهد بالفيديو .. لحظه سقوط انهيار "وصلة" جسر الباص السريع على شارع الجيش   وفاة دكتور الفقراء الأردنيين الذي بدأت كشفيته بربع دينار وانتهت بدينارين   تشييع جثمان شيخ التأمين طيب الذكر وائل زعرب "ابو الوليد"   رفع الحجز المالي عن نادي الجزيرة بعد شكوى رفعها احد رؤساء النادي السابقين   الحكومة تسدد المصفاة 457 مليون دينار   انفجار قنبلة في الغباوي ووفاة طفلين واصابة 3 آخرين حالتهم سيئة   القبض على شخص من جنسية عربية مطلوب بـ 3 ملايين و276 ألف دينار   حقائب بالقرب من السفارة الأميركية في عبدون تستنفر الاجهزة الامنية وخبراء المتفجرات    افتتاح المؤتمرالدولي السابع للسمع والتوازن بتنظيم من جامعة عمان الأهلية والأكاديمية العربية وجامعة لوبك  
التاريخ : 13-06-2019
الوقـت   : 06:34am 

القبض على فارض أتاوات في عمان / تفاصيل
ارشفية

الشعب نيوز -

أوضح الناطق الإعلامي باسم مديرية الأمن العام أنه جرى قبل ايام تداول مقطع فيديو عبر مواقع التواصل الاجتماعي لشخص يقوم بإلحاق أضرار مادية بإحدى المركبات في منطقة النزهة ونشر خبر عبر عدد من المواقع الإخبارية تحت عنوان (فارض أتاوات يعتدي على مواطن في عمان ويحطم ممتلكاته) تضمن ادعاء احد المواطنين بقيام أحد فارضي الأتاوات بالاعتداء المباشر على مركبته الخاصة وإحداث أضرار مادية جسيمة بها ، وأنه قام بالتقدم بشكوى للمركز الأمني المختص بخصوص ذلك دون اتخاذ إجراء مباشر بحق المعتدي على حد تعبيره وهو غير دقيق ويجانب الصواب حيث تم التعامل مع شكوى سابقة من ذات الشخص بتاريخ ٢٠١٩/٥/٢٠ بإلحاق الضرر بمركبته من قبل أحد الأشخاص حيث أُلقي القبض على ذلك الشخص في حينها واعترف بإلحاق الضرر بمركبة المشتكي إثر خلافات شخصية سابقة بينهما وجرى تحويله للمدعي العام الذي قرر تركه وشأنه في حينها ، وجرى تحويله بعد ذلك للحاكم الاداري .

وأضاف الناطق الإعلامي أنه وقبل أيام تقدم ذات المواطن بشكوى جديدة بقيام ذلك الشخص وشخص اخر بإلحاق الضرر بمركبته مرة اخرى وهو ما ظهر خلال الفيديو حيث تم متابعة الشكوى وأُلقي القبض على احدهما والبحث جارٍ عن الشخص الآخر وسيتم إحالة القضية للقضاء بعد انتهاء التحقيق.




التعليقات

لا يوجد تعليقات على هذا الخبر
اضافة تعليق
الاسم
التعلق

تنويه

 • تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " الشعب نيوز " بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.