شقيق الدكتور فوزي الحموري في ذمة الله   بيض مشوي بالخضار والتيركي للفطور   خضار ستير فراي صحية للرجيم   برياني باللحم الهندي   مندلبليت": قررت توجيه اتهام بملفات فساد لـ"نتنياهو" وهي خطيرة جدا..ومطالبة بكف يده عن الحكم   السون كاري من الولايات المتحدة هي الزائرة رقم مليون إلى البترا .. فيديو   إصابة ثلاثة اشخاص إثر حادث تصادم في محافظة العاصمة    مجلة عمان الاهلية "البلقاء للبحوث والدراسات" معتمدة للنشر في الجامعة الأردنية   امل عيسى: تصاميمي نابعة من حب بلدي   النائب الفناطسة يهنئ البوتاس بجائزة الميدالية الذهبية  
التاريخ : 07-07-2019
الوقـت   : 06:04pm 

رجل أعمال كبير يصفي شركاته ويهرب بليلة مافيها ضو قمر"

الشعب نيوز -

 

بليلة مافيها ضو قمر" " هرب  أحد رجال الأعمال الكبار بوشر البحث عنه من قبل الجهات المختصة بعد أن قام بنقل ملكية جميع أمواله المنقولة وغير المنقولة الى أعضاء من أسرته ، وتفريغ مكاتبه وسحب كافة بضائعه المقدرة بالملايين ، ما يعني أنه قام بتصفية كافة شركاته.

وبحسب المعلومات  فإن رجل الأعمال  يعيش حالة من الانكسار في الوسط بسبب المديوينة التي ترتبت عليه من قبل بنوك عدة وبسبب التزامات باتت تفوق السيطرة، الامر الذي دعاه الى الهروب لجهة غير معلومة، الا ان البعض يتوقع انه اتجه الى تركيا .

غياب الرجل المفاجئ أثار تساؤلات العديد من المتعاملين معه والمتعاقدين ، الأمر الذي اضطر الكثير من التجار الموردين له لوقف التعامل معه خوفا من تغيبه وعدم الالتزام بالعديد من الاتفافيات والطلبيات .

ويرى اقتصاديون أن عمان ستعيش في الفترة القادمة هزة كبيرة بسبب هروبه الامر الذي سينتج عنه آثار مدمرة حيث من المتوقع ان تشهد الساحة التجارية قريباً حالة من الصدمة في حال قررت البنوك الحجز على املاكه بسبب مطالبات مليونية كبيرة، علماً بأن اغلب ثروته خارج البلاد وكان يقوم بتحويل اموال من الخارج في حال احتاج سيولة لشركاته داخل المملكة.

مصادر مقربة من الرجل تشير الى أنه  "فار" من التزامات وديون تقدر عليه بالملايين ، إذ سجلت بحقه  شكاوى عديدة ومتعددة في وزارة العمل من قبل موظفي الشركات بعد الفوضى التي تسبب هروب رجل الأعمال الذي نتحدث عنه.




التعليقات

لا يوجد تعليقات على هذا الخبر
اضافة تعليق
الاسم
التعلق

تنويه

 • تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " الشعب نيوز " بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.