ارتفاع إجمالي إصابات كورونا في الأردن إلى 310  
    ٢٢٠ جنرال اسراييلي يطالبون بعدم ضم مستوطنات الغور والبحر الميت   الصايغ والبنك التجاري يدعمان جهود مواجهة كورونا بـ 900 ألف دينار   كورونا: الدولة والملك والإنسان! فارس الحباشنة   البنك المركزي يقر تعليمات البرنامج الوطني لضمان القروض لمواجهة أزمة كورونا   محمد قطيشات يكتب: الأصل أن يخدم الدستور الدولة، لا أن تقوم الدولة بخدمة الدستور   البنك العربي يرفع تبرعه الى 15 مليون دينار في مواجهة تداعيات فيروس كورونا في الاردن   العجارمة : خرق حظر التجول من بعض النواب يشكل جرما يعاقب عليه القانون.   السويد تختار مسارا مغايرا لبقية العالم في محاربة كورونا رافضة عزل السكان   البنك الأردني الكويتي يزيد مساهمته في مواجهة كورونا إلى 2 مليون لصالح صندوق (همة وطن)   أكثر من مليون أسرة ..وليس 210 آلاف يا حكومة!  
التاريخ : 25-02-2020
الوقـت   : 10:46am 

تعريب المجلس الطبي الأردني

الشعب نيوز -

مدارس طبية شتى خرجت أفواج كبيرة من أطباء هذا الوطن وكلها مدارس عالمية عريقة ومختلف اللغات ولكن إستئثار لغة واحدة في إمتحانات المجلس الطبي الأردني وهي اللغة الإنجليزية أدت للواقع المتخبط المتجذر من خلال أن تجد أطباء درسو بلغة البلد المعني وخاطبو مرضاه طوال السنوات بتلك اللغة وما أن يعود إلى بلده ليمارس الإختصاص حتى توضع أمامه لغة جديدة وهي اللغة الإنجليزية ليبدأ ذلك الطبيب قصة معاناته التي تمتد سنوات وسنوات ليبدأ من ترجمة لغته الدراسية إلى اللغة العربية ثم إلى اللغة الإنجليزية مقابل أن من يتخرج من بلد أو جامعة باللغة الإنجليزية تكون فرصته أقوى وأفضل وأسهل ويختصر الوقت لإجتياز إمتحان مزاولة المهنة وإمتحان البورد .
سؤال تم تكراره أليس بلدنا الحبيب لغته الرسمية هي العربية وسؤال آخر طالما هذا الواقع ولدينا مشاكل تتفاقم من جراء هذه الإشكالية من أختلاف لغات تدريس الطب عالميا وعلى مدار عقود من الزمان منذ نشأة وطننا لماذا يسمح للأردنيين من خلال الحكومات السفر إلى كل البلدان ليدرسو الطب ولماذا لم تمنعهم الحكومة وتجعل الحصول على شهادة الطب حصريا من دولة ناطقة باللغة الإنجليزية ليطابق إمتحان المجلس الطبي الأردني باللغة الإنجليزية وحتى تضع حدا لكل هذا الواقع ولماذا لم تجعل لجان ومناهج إمتحانات بلغات الدول الأخرى التي منحت شهادات طب لأطباء أردنيين مارسو الطب وبكل إقتدار وإتقان وبدون أي مشاكل حتى وإن تعذر ذلك أقلها تعريب الإمتحان ليكون بلغة الأردن اللغة العربية وحينها إذا لم يجتازه الطبيب تعال وحاسبه وأوقفه عن العمل أيضا ولكن لماذا يتم إدارة كل المشهد بإستمرار لما تم البدأ منه ولماذا رغم ما هو متراكم يستمر الحال كما هو وضجر وإستياء متزايد عند الأطباء وهجرات متزايدة وهروب كفاءات .
معادلة شهادات الإختصاص وإرجاع فقرة زين تحارب من قبل متنفذين القطاع الصحي وهدف واضح وأجندات لا تخفى على أحد ولكن الإستمرار والإصرار على الظلم يتفاقم وأثر ويؤثر جدا على أطباء الوطن الوطن ككل أليس من العدالة الشروع بحل جذري أليس من كفاءات وطنية من باب المصلحة العليا للوطن خصوصا القطاع الصحي ومن منطلق العدالة الوصول لحل شامل كامل ينهي وللأبد كل المشاكل أليس الشروع بحلين لا ثالث لهما إما جعل إمتحانات المجلس الطبي الأردني بأكثر من نسخة لغوية عالمية حسب المدارس العالمية وكما هو معمول به في معظم دول العالم فلتكن نسخة إمتحان حسب خريج الدولة لغة ألمانية و روسية وبلغارية وفرنسية الخ....... واللغة الموجودة حاليا اللغة الإنجليزية وإن تعذر من قبل أردنيين يمكن وبكل سهولة الإستعانة بأطباء متمرسين من نفس كل دولة ليضعو الإمتحان ويشرفو عليه وعلى الأرض الأردنية وتحت إشراف مباشر من المجلس الطبي الأردني وحينها إن لم يجتز الطبيب الأردني الإمتحان لك أن تحاسبه بإيقافه عن العمل رسميا لا كما هو الحال القائم خاصة بوزارة الصحة والقانون واضح حسب مادة ١٧ فقرة أ من قانون المجلس الطبي كثير وكثير من أطباء يمارسون الإختصاص لوحدهم رغم إخفاقهم في إمتحانات البورد .
الحل الثاني وهو عالأغلب والأسهل وكوننا عرب ونتكلم بلسان عربي وهي لغة القرآن اللغة التي إختارها رب العالمين ليخاطب كل العالمين بها وهي لغة أهل الجنة أن نتشرف وكلنا بالعمل على تعريب كامل لإمتحانات المجلس الطبي بجانب اللغة الإنجليزية لتكون خيار من لا خيار له وحل وطني سوف يسجل للأردن في مجال الطب وسوف يكون جالب للأطباء العرب للتقدم للبورد الأردني بنسخته العربية كل ما تم طرحه ليكون بين يدي المسؤولين وخطوة تسجل لمن يعلق الجرس ونحو تعريب للطب ولإمتحانات المجلس الطبي الأردني .




التعليقات

لا يوجد تعليقات على هذا الخبر
اضافة تعليق
الاسم
التعلق

تنويه

 • تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " الشعب نيوز " بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.