لا علاقة لجائحة كورونا بتوجه "لافارج " الاسمنت الأردنية لقانون الإعسار   طهبوب .. هل اكتفت الحكومة بجواب البنك الدولي حول المليارات و الملاذات الآمنة ؟   أمل الشهراني لمنتقدي إطلالتها بالبكيني: سندخل جهنم أنا وأصحاب الكروش والجمهور “أنتِ سكرانه” ! (شاهد)   علم التجميل .... تخصص متميز في عمان الاهلية ..فيديو   مبادرة جدارا تكرم خط الدفاع الأول من الكوادر الطبية والتمريضية في مستشفى الملك المؤسس عبدالله الجامعي   الأطباء المؤهلون وإنجازات مبهرة   الخليج للتأمين تطور مركزا للمعلومات   أسبوع الإرشاد الوظيفي ومعرض (وظيفتي من جامعتي) في جامعة الأميرة سمية للتكنولوجيا   اخلاء سبيل الزميل "حسن صفيرة" بكفالة مالية   مجهزة بأحدث التقنيات أورانج الأردن تجدّد قاعة المؤتمرات في عمادة طلبة "الأردنية"  
التاريخ : 23-06-2020
الوقـت   : 04:52am 

في مقابلة "الأسرار"...أولمرت يكشف دور أردوغان في التفاوض بين سوريا وإسرائيل - فيديو

الشعب نيوز -

أمرتُ القوات الجوية الإسرائيلية بتدمير المفاعل... إنهم كانوا على دراية جيدة أنني فعلتُ ذلك دون أن أعلن عن هذا".

وفي موضوع المفاوضات مع سوريا، قال اولمرت انه طلب من الرئيس التركي رجب طيب أردوغان عندما كان رئيسا للوزراء أن يكون وسيطا في المفاوضات بين سوريا وإسرائيل.

وتابع "في تلك الفترة أرسلتُ فريقي إلى اسطنبول في حين أرسل الطرف السوري ممثّلا له.. أعتقد أننا كنّا قريبين جدا من توقيع هذا الاتفاق حتى طلب مني أردوغان في يوم من الأيام زيارة تركيا مع الافتراض أن الرئيس الأسد سيصل أيضا لكي نجري مؤتمرا صحفيا مشتركا ونعلن عن سير المفاوضات.. لكن في اللحظة الأخيرة قرّر الرئيس الأسد إلغاء الزيارة".

وقال إن الرئيس الأمريكي الأسبق جورج بوش قال له: "بالنسبة لي إذا وقعّتم اتفاقا مع بشار الأسد سوف يُسعدني ذلك بشكل كبير لأنني أريد أن يفهم الرئيس السوري أن الطريق إلى واشنطن تمر عبر القدس".

وحذر أولمرت الأمين العام لحزب الله حسن نصرالله.

وقال "لا أنصح السيد نصرألله أن يتنزّه الآن في كل مكان يشاء لأن ذلك قد يكون خطيرا بالنسبة له. لكن في تلك الفترة كنّا نسعى إلى تحقيق أهدافنا التي تحقّقتْ في الحقيقة وهي تتمثّل في إنزال ضربة قوية بحزب الله لكي لا تخطر بباله فكرة إطلاق النار علينا مرة جديدة. ومنذ نهاية الحرب لم يطلقوا علينا رصاصة".




التعليقات

لا يوجد تعليقات على هذا الخبر
اضافة تعليق
الاسم
التعلق

تنويه

 • تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " الشعب نيوز " بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.