لا علاقة لجائحة كورونا بتوجه "لافارج " الاسمنت الأردنية لقانون الإعسار   طهبوب .. هل اكتفت الحكومة بجواب البنك الدولي حول المليارات و الملاذات الآمنة ؟   أمل الشهراني لمنتقدي إطلالتها بالبكيني: سندخل جهنم أنا وأصحاب الكروش والجمهور “أنتِ سكرانه” ! (شاهد)   علم التجميل .... تخصص متميز في عمان الاهلية ..فيديو   مبادرة جدارا تكرم خط الدفاع الأول من الكوادر الطبية والتمريضية في مستشفى الملك المؤسس عبدالله الجامعي   الأطباء المؤهلون وإنجازات مبهرة   الخليج للتأمين تطور مركزا للمعلومات   أسبوع الإرشاد الوظيفي ومعرض (وظيفتي من جامعتي) في جامعة الأميرة سمية للتكنولوجيا   اخلاء سبيل الزميل "حسن صفيرة" بكفالة مالية   مجهزة بأحدث التقنيات أورانج الأردن تجدّد قاعة المؤتمرات في عمادة طلبة "الأردنية"  
التاريخ : 29-06-2020
الوقـت   : 08:27am 

تفحيطة جابر نسفت نفي العضايلة، وتخمسيته " دوّختنا "

الشعب نيوز -
نادر خطاطبة-
 
لندع نشاف وموت الفايروس محليا جانبا، فاهل العلم تصدوا لبعضهم البعض ، حيث رد وزير الصحة الاسبق سعد الخرابشة ، معتبرا تصريح سعد الجابر " استخفافا بعقول الناس "

لكن ، دعونا نركّز على الفايروس ، الرطب والحي، الذي بدأ يدخل ارضنا وتتضارب الروايات حوله

فقد نفى وزير الاعلام امجد العضايلة ، قطعيا ما تم تداوله نقلا عن الاعلام العراقي، بقدوم ٢٤ نائبا عراقيا مصابين بكورنا، وبصحبتهم اسرهم ومرافقين، بغية العلاج لدينا، مؤكدا اننا تعاملنا مع اصابة لنائب عراقي واحد فقط، وانه قيد العلاج والعزل بعد اكتشاف اصابته ..

العضايلة نفى ايضا صحة الانباء، عن قضية الطائرة الخاصة وركابها ومرضاها النواب وكان النفي امس الاول .

لكن لسعد الجابر كان قول آخر ، فبعد ان استهل حلقة امس مع الزميل المذيع الرجوب بقناة المملكة، معلنا موت ونشفان الفايروس ، في " تفحيطة" علمية نادرة ، يتجادل اهل الطب للان حولها، الا انه " خمّس" في قصة النائب العراقي، قاطعا الطريق على الرجوب الذي سأل عن حالة يتيمة لنائب عراقي واحد، يعالج لدينا، مصححاً، انهما نائبين اثنين، ناسفا تصريح العضايلة ، بل وزاد الطين بلة، بكشفه ان الحالة الثانية اكتشفت ضمن وفد وعلى ارض المطار

بصراحة ، لخمونا الجماعة !!مطار ، ووفد ، فيما نوابنا بعطلة ، ومجلسنا بمرحلة التنشيف استعدادا للحل ، او التطرية للتمديد ، او احتمالات اخرى، كلها امور تضع على الطاولة تساؤلات كثيرة ، لسنا معنيين بها او لا وقت لها ، لكن السؤال الحايص بالبال؟
 
ما دام النائب العراقي الثاني ضمن وفد :
" أُمال بقية الزملاء فين



التعليقات

لا يوجد تعليقات على هذا الخبر
اضافة تعليق
الاسم
التعلق

تنويه

 • تتم مراجعة جميع التعليقات، وتنشر عند الموافقة عليها فقط.
• تحتفظ " الشعب نيوز " بحق حذف أي تعليق، ساعة تشاء، دون ذكر الأسباب.
• لن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة، أو خروجا عن الموضوع محل التعليق، او يشير ـ تصريحا أو تلويحا ـ إلى أسماء بعينها، او يتعرض لإثارة النعرات الطائفية أوالمذهبية او العرقية.
• التعليقات سفيرة مرسليها، وتعبر ـ ضرورة ـ عنهم وحدهم ليس غير، فكن خير مرسل، نكن خير ناشر.