أعلنت مصادر إعلامية وقوع اعتداء بالمتفجرات على مقبرة لغير المسلمين في مدينة جدة السعودية، أثناء تواجد القنصل الفرنسي في جدة وعدد من الدبلوماسيين لإحياء الذكرى السنوية لنهاية الحرب العالمية الأولى، وأنباء أولية عن وقوع جرحى.
وأكدت الخارجية الفرنسية، في بيان نقلته "يورو نيوز" أن "هجوما بالمتفجرات نفذ، اليوم الأربعاء، في مقبرة لغير المسلمين في السعودية.
وبحسب الخارجية الفرنسية، فقد تم الهجوم في داخل مقبرة لغير المسلمين في مدينة جدة، ما أدى لوقوع جرحى.


وأشارت الخارجية الفرنسية إلى أن الهجوم تم خلال تأدية مراسم ذكرى نهاية الحرب العالمية الأولى الذي يصادف في الحادي عشر نوفمبر.
وجاء في نص البيان: إن "الذكرى السنوية لنهاية الحرب العالمية الأولى في المقبرة غير الإسلامية في جدة، وشارك فيها القنصل الفرنسي وغيره من الشخصيات الدبلوماسية، كانت هدفاً لهجوم بالمتفجرات هذا الصباح، ما تسبب بسقوط جرحى".
وأدانت الخارجية الفرنسية في بيانها الهجوم، مؤكدة أنه هجوم "غير مبرر"، و"جبان".